المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما هي عملية البالون وانواعها


admin
12-29-2017, 03:32 AM
ما هي عملية البالون
عملية بالون المعدة هي عملية غير جراحية يتم إجرائها لغرض إنقاص الوزن لمن يعانون من الوزن الزائد بمقدار لا يزيد عن 40 كيلوغرام. تعتمد فكرة هذه العملية على تقليص مساحة المعدة، لتقليل كمية الطعام المتناول لحين الشعور بالشبع، مما يعمل على انقاص الوزن، ويُستخدم في إجراء هذه العملية بالون أو أكثر، حيث يتم إدخاله فارغا إلى المعدة عن طريق الفم، ومن ثم ملؤه بمحلول سائل أو غاز.

عملية البالون هي عملية مؤقتة؛ حيث أن البالون يُترك بالمعدة مدة تتراوح ما بين ستة وتسعة أشهر على الأكثر، ومن ثم يتم إخراجه حيث يفقد الشخص الوزن الزائد في تلك المدة.

تتم عملية بالون المعدة تحت تأثير التخدير الموضعي ولا تستغرق أكثر من نصف ساعة لإتمامها. اقرأ أيضا: شد الجسم بعد التخسيس.



أنواع بالون المعدة
هناك العديد من أنواع بالون المعدة المتوفرة بالأسواق والواردة من بلاد مختلفة مثل الصين وروسيا وأمريكا وغيرها، ولكن معظم تلك الأنواع غير موثوق مصدرها؛ حيث أن إدارة الغذاء والدواء بالولايات المتحدة الأمريكية(fda) لم تقر سوى ثلاثة أنواع من بالون المعدة، وهم:

أوربيرا ( orbera)
وهو النوع الأكثر انتشارا واستخداما في معظم دول العالم، وهو عبارة عن بالون واحد يتم إدخاله في المعدة باستخدام منظار عن طريق الفم، ثم يتم ملؤه باستخدام قسطرة بمحلول ملحي – حوالي 500 مل مكعب- مع إضافة بعض قطرات من صبغة زرقاء.

يستقر هذا البالون في المعدة حوالي ستة أشهر، يفقد خلالها الشخص ما بين ثلاثين وأربعين كيلو جرام بمعدل 30% من وزن الشخص الأساسي.

ريشيب (reshape)
وهو نوع مشابه للنوع أوربيرا في طريقة إدخاله والمادة التي يتم ملء البالون بها، وأيضا عدد الكيلوجرامات المفقودة.

لكن يستخدم في هذا النوع بالونان بدلا من واحد، ويتميز هذا النوع من البالونات عن النوع السابق أن أكثر أمانا وأقل في نسبة احتمالية ثقب البالون وإخراجه قبل موعده.

أوبالون (obalon)
يختلف هذا النوع تماما عن النوعين السابقين، حيث يتم إدخاله إلى المعدة عن طريق كبسولات صغيرة يتم مراقبتها باستخدام الأشعة السينية، وثم تُملء بغاز النيتروجين.

يُستخدم أكثر من كبسولة في هذا النوع من بالون المعدة لتقليص أكبر مساحة ممكنة من المعدة، ويساهم هذا النوع في إنقاص الوزن في المتوسط بنسبة 10%.

المرشحون لعملية بالون المعدة للتخسيس
بالرغم من أن عملية البالون للتخسيس من العمليات البسيطة والفعالة جدا في إنقاص الوزن الزائد وحتى 35% من كتلة الجسم الفعلية، إلا أنها لا تصلح لكل الأشخاص الذين يعانون من البدانة أو السمنة.

عملية بالون المعدة هي الخيار المثالي بالنسبة لمن يتراوح مؤشر كتلة الجسم لديهم ما بين 30 و35، أما بالنسبة لمن لديه مؤشر كتلة جسم أكبر من 35 لن تأتي العملية بنتائج مرضية بالنسبة له.

لا تصلح عملية بالون المعدة للتخسيس لمن لم يبلغ الثامنة عشر من العمر، وأيضا هي غير مناسبة لمن لديه تراكمات موضعية للدهون بالجسم وفي هذه الحالة تكون عملية شفط الدهون هي الأفضل بالنسبة له، كما لا تصلح عملية بالون المعدة لمن يعاني من التهاب المعدة المزمن أو قرحة المعدة.



خطوات عملية بالون المعدة
التخدير. يتم استخدام المخدر النصفي في عملية بالون المعدة بالإضافة إلى مهدئ ليساعد الشخص على الاسترخاء، وحتى لا يحدث انقباض للمريء عند إدخال المنظار.
إدخال البالون. يتم إدخال البالون بواسطة منظار عن طريق الفم، ويكون البالون منكمشا في حالة تقنية الأوربيرا أو الريشيب بالون، أما عند استخدام أوبالون يتم إدخال كبسولة صغيرة أو عدة كبسولات إلى المعدة.
ملء البالون. في حالة الأوربيرا أو الريشيب بالون يتم ملء البالون عن طريق قسطرة بمحلول ملحي معقم بالإضافة إلى بضع قطرات من صبغة زرقاء، وهي تستخدم كإنذار عند حدوث ثقب بالبالون وتسرب المحلول الملحي في المعدة، سوف يلاحظ الشخص وجود لون أزرق بالبول.
في حالة تقنية الأوبالون يتم ملء البالونات بغاز الهيدروجين، وذلك لأنه خفيف جدا وغير خطير إذا ثُقب.

عند هذه الخطوة تكون قد اكتملت العملية تماما ولكن يجب أن يمكث الشخص بضع الوقت بالمستشفى أو المركز الطبي، حتى يطمئن الطبيب على نجاح العملية وعلى صحة الشخص ولا يشترط المبيت في معظم الأحيان.



نتائج بالون المعدة للتخسيس
عملية البالون للتخسيس من العمليات التي لاقت إقبال كبير من الأشخاص الذين يعانون من البدانة بشكل عام وليس من تراكم الدهون في منطقة معينة من الجسم، فعملية بالون المعدة تعطيهم الفرصة لإنقاص أوزانهم ما بين 20 و30 كيلو جرام في فترة ستة أشهر أو ما يزيد قليلا، كما تستمر هذه النتيجة المذهلة لعدة سنوات إذا ما التزم الشخص بنظام غذائي محدد بعد إزالة البالون.

لا تظهر نتائج بالون المعدة في الحال بعد إجراء العملية، بل إنها تظهر على مدار الأشهر التالية لإجراء العملية، فوجود البالون أو عدة بالونات بالمعدة ساعد على تقليص الحيز المتاح للطعام، مما يساعد على الشعور بالشبع سريعا وبالتالي تقل كمية الطعام التي يتناولها الشخص.

بعد انقضاء الستة أشهر يتم إفراغ البالون أو البالونات، ثم إخراج البالون من المعدة باستخدام منظار الجهاز الهضمي.



تجارب بالون المعدة
هناك العديد من تجارب بالون المعدة الناجحة، وتحكي لنا “كيت” وهي البالغة من العمر 45 عاما أنها كانت تعاني من شهيتها الكبيرة والتي كانت تجعلها تأكل باستمرار، مما أدى إلى ازدياد وزنها بشكل كبير، ولم تفلح معها الحميات القاسية في فقدان هذا الوزن الزائد.

ذهبت إلى طبيب السمنة الذي نصحها ببالون المعدة كحل لمشكلتها، وبالفعل أجريت العملية، وبدأت تلاحظ انخفاض شهيتها عن السابق مما أدى فقدان وزنها بشكل ملحوظ.

مميزات عملية بالون المعدة
كغيرها من عمليات التجميل توجد بعض المميزات المصاحبة لعمليات بالون المعدة:

عملية غير جراحية لا تحتاج إلى شق طبي ولا خياطة
لا تحتاج إلى تخدير كلي لإجرائها، فقط يتم استخدام التخدير الجزئي ومهدئ
عملية آمنة إلى حد كبير؛ فنسبة حدوث مضاعفات تعتبر بسيطة
نتائجها فعالة جدا إذا ما التزم الشخص بتعليمات الطبيب بعد العملية، واتباع حمية غذائية صحية
تكاليف العملية أقل من العمليات الجراحية المستخدمة لنفس الغرض
سهولة إدخال وإخراج البالونات من المعدة وأنها لا تستغرق الكثير من الوقت


أعراض جانبية لبالون المعدة
عملية بالون المعدة كأي عملية أخرى لها بعض الأعراض الجانبية العرضية والتي لا تستدعي الشعور بالقلق، ومنها:

الشعور بالغثيان وعدم الراحة، ويحدث ذلك العرض في الأيام القليلة التالية للعملية، ويتم التغلب على هذا العرض باستخدام بعض الأدوية والعقاقير الطبية.
القيء، ويحدث هذا العرض كرد فعل طبيعي من المعدة لإحساسها بجسم غريب بداخلها، وبالرغم من أن هذا العرض يختفي بعد أيام قليلة عند معظم الأشخاص، إلا أن عدد قليل من الحالات يستمر معهم القيء مدة طويلة مما يضطر الطبيب المعالج إلى إزالة البالون من المعدة.
الشعور بالألم بالمعدة، ويتم التغلب عليه باستخدام المسكنات المناسبة للشخص.

مخاطر ومضاعفات بالون المعدة
بالرغم من أمان عملية بالون المعدة بنسبة كبيرة، إلا أن هناك احتمالية لحدوث بعض المخاطر والمضاعفات التي يمكن أن تكون نتيجة خطأ طبي، ويمكن أن تكون بلا سبب معروف، ومن هذه المخاطر:

انثقاب البالون وإفراغ محتوياته بالمعدة: وهنا يلاحظ الشخص تلون البول باللون الأزرق، وفي هذه الحالة يجب مراجعة الطبيب في الحال لإخراج البالون من المعدة.
تكون قرح بالمعدة: وتحدث نتيجة احتكاك البالون بجدار المعدة، بالإضافة إلى إفراز أحماض المعدة بصورة كبيرة، مما يسبب احتقان جدارها وتكون القرح.
انسداد الأمعاء: وهي من المضاعفات الخطيرة جدا والتي تحدث إذا ما تم ثقب البالون وانكماشه، ومن ثم دخوله بالأمعاء، لذلك يجب مراجعة الطبيب عند الشعور بأي ألم غير طبيعي أو ظهور أي أعراض غريبة.
حدوث عدوى: وتحدث نتيجة تلوث الأدوات المستخدمة في إدخال بالون إلى المعدة، لذلك نوصي بضرورة التدقيق عند اختيار المكان الذي سوف يتم إجراء عملية بالون المعدة به، وضرورة حصول هذا المكان على شهادات جودة معتمدة.


نصائح قبل عملية البالون للتخسيس
هناك بعض الإجراءات والنصائح التي يجب اتباعها قبل الخضوع لعملية بالون المعدة:

إجراء كل التحاليل والأشعة التي يطلبها الطبيب قبل العملية للاطمئنان على صحتك وللتأكد من إمكانية إجراء العملية دون مخاطر محتملة.
سوف يتم عمل منظار للجهاز الهضمي قبل إجراء العملية للتأكد من عدم وجود أي قرح أو عيوب خلقية بالمعدة.
أطلع طبيبك على تاريخك المرضي، واخبره عن أي عقاقير أو أدوية تتناولها بانتظام.
يجب الصيام قبل العملية بعدة ساعات يحددها لك الطبيب.
أخبر طبيبك عن النتائج التي تتمناها وناقشه في إمكانية الوصول إلى هذه النتائج.


نصائح بعد عملية البالون
يجب أن تعرف أن الالتزام بنظام غذائي بعد عملية بالون المعدة من أهم شروط الحصول على النتائج التي ترجوها؛ فمجرد إدخال البالون إلى المعدة غير كافي لفقدان الوزن.

سوف يحدد لك طبيبك نظام غذائي يجب الالتزام به طوال فترة وجود البالون في المعدة، ذلك بالإضافة إلى أهمية شرب المياه بكميات كبيرة قبل الوجبات وبعدها، وعدم شرب المياه أثناء تناول الطعام.



بدائل عملية بالون المعدة
يعتبر هدف عملية بالون المعدة الأساسي هو إنقاص الوزن، وتوجد العديد من العمليات الأخرى التي تستخدم لنفس الغرض، ومنها:

عملية ربط المعدة
وهي عملية تتم باستخدام المنظار، ويتم اللجوء إليها لمن يكون مؤشر كتلة الجسم لديه أكبر من 40، أي أنهم يعانون من سمنة مفرطة يمكن أن تؤدي إلى خطورة على صحتهم. تعتمد هذه العملية إلى استخدام حزام لربط المعدة لتصغير حجمها وبالتالي تقليل كمية الأكل التي يتناولها الشخص.

تكميم المعدة
وهي عملية جراحية، يتم بها عمل شق جراحي بالبطن، وتستخدم لتصغير حجم المعدة عن طريق استئصال جزء كبير منها، وهو الجزء الذي يُفرز الهرمون المسئول عن الشعور بالجوع. تُقدم هذه العملية فائدتين، الأولى هي تقليل حجم المعدة وبالتالي تقليل نسبة الطعام الذي يتناوله الشخص، والثانية هي تثبيط الهرمون المسئول عن الشعور بالجوع.

عملية تحويل المسار
تطورت هذه العملية كثيرا في العقود الأخيرة حتى أصبحت تتم باستخدام المنظار دون الحاجة إلى عمل شق جراحي، وتعتبر من أكثر العمليات التي يُقبل عليها الأشخاص نظرا لأنها تعطيهم حرية تناول الطعام على عكس العمليات الأخرى التي تلزم باتباع نظام غذائي بعد العملية.

تقوم فكرة هذه العملية على تحويل مسار جزء من المعدة بعيدا عن الجزء المسؤول عن إفراز العصارة الهاضمة وبعض الهرمونات التي تساعد على امتصاص الجسم للطعام، مما يؤدي إلى عدم امتصاص الجسم للطعام وبالتالي انخفاض الوزن بشكل كبير.